هلْ لي منْ غَزالٍ سَماحةً؟

0 تصويتات
133 مشاهدات
مِنَ الْبيْن والمنْأى فُؤادي لمَعْمُودُ***ومِنْ جُور دهْري،ظالِمي فيهِ محْمُودُ

وَمالي منَ الدّنْيا خَليلٌ يرِقّ لي***وبابُ الْأخِلّا عنْ مُحيّايَ مرْدودُ

وما صدّهُمْ عنّي سِوى شُمْخِ منْزِلي***وكُلُّ شَموخٍ عنْدَ أهْليهِ محْسودُ

فَقدْ حُزتُ ذِكْرًا فِي الْوَرى قدْ هوَتْ بهِ***خَوالٍ،ومنْ جاراهُ شابَ لهُ الْفودُ

وقالواْ:وحيدٌ،منْكرٌ،غيْرَ أنّني***عزيزٌ،وما كفّي لدَى النّاسِ ممْدودُ

فمنْ يكُ مُسْتغْنٍ عنِ النّاسِ يغْتنِي***ومنْ يكُ مُسْتغْنٍ عنِ اللّهِ،مطْرودُ

توالتْ عليّ النّائبات تَواليًا***وقدْ خِلْتُ أنّي لا مَحالةَ مبْعُودُ

ألا دعْكَ منْ ذِكْرِ الرّزايا،فَمالَنا***سِوى أجَلٍ نَحْياه،فِي الْعُمْر،معْدُودُ

وَلا خيْرَ في عبْدٍ أَتاني،قدِ ابْتَغى***وِدادي،وَهُوْ بيْنَ الْأناسِيّ مجْدُودُ

فلوْ أنّني أشْكو خَصاصًا كَمَا ادّعى***لمَا جاءَني يرْتادُ،وَالْوجْهُ مكْدُودُ

ولسْتُ بِجافٍ ظالِمًا جاءَ يجْتَدي***فمَنْ يجْزِ منْ عاداهُ بالْمِثْل،مبْلُودُ

فإنْ تجْفُ يا حُسْنَ الْمَها،راقَكَ الْجَفا***فأنْتَ الْمُجازي،وَالْعَفا منْكَ مقْصُودُ

فيا دهْرُ،هلْ لي منْ غَزالٍ سَماحةً؟***إذا جِئتُهُ دَبّ السّما وهْو مرْعُودُ

كأنّي حطُومٌ جاءَ يبْغي إغَارةً***وما هُوَ إلّا طالِبُ الْعفْو،مقْعُودُ

وبِاللّه خبّر سائلًا عنْ مُغابَةٍ***أهِيْ فِي هناءٍ أمْ ألمّتْ بها السّودُ؟

وخبّرْ عنِ الْمأوى بأيِّ الْمواضِعِ***فمأْوى خَلِيلي عنْ نظيرَيَّ مفْقودُ

فإنْ غِبْتُ عنْ عيْنيْكِ،ما غِبْتِ عنّيَا***وأنّى تَرَيْني يجْتِفي فكْرِيَ الْخُودُ

وإنْ تزْعُمي أنّي سَلوْتُ فأمْعِني***فلمْ أسْلُ،غيْرَ أنّ حمْزةَ مشْهُودُ

وَمَا ذنْبُهُ أنْ زَلّ بالْقهْرِ زَلّةً***وقدْ أعْذرَتْ نفْسِي،وصَفْحُكِ منْشُودُ

فإنْ تصْفَحي،فَالْقيْ بوَجْهِ الْبَشاشةِ***عَبوسًا،فمنْ تلْقيْ بوَجْهكِ مسْعُودُ
سُئل ديسمبر 1، 2019 في تصنيف بوابة الثقافة والادب بواسطة i.casillas عالم (152,064 نقاط)

من فضلك سجل دخولك أو قم بتسجيل حساب للإجابة على هذا السؤال

إجابات - مجتمع إلكتروني لأسئلة جيدة وأجوبة مفيدة في شتى المجالات.
المتنافسين الأقوى حالياً

لهذا الأسبوع:

46,997 أسئلة

146,380 إجابة

72,351 تعليقات

14,717 مستخدم

...